خطري ولد أجه هو من صنع اسما للرماية التقليدية

منذ انتخاب خطري ولد اجه رئيسا للإتحادية الموريتانية للرماية التقليدية والإتحادية تقوم بعمل ممتاز من تنظيم للبطولات الخاصة بهذه اللعبة وبدأ منتسبوا الإتحاد فى ازدياد وسط احترام تام للقوانين المنظمة لها والفضل كل الفضل يعود للرئيس خطري ولد اجه على تطويره لهذه اللعبة المهمة والتى تعتبر ثقافة البلد .

اذن لماذا التنكر اليوم لكل الإنجازات التى تحققت ، بغضل هذا الرجل الصادق والمحب لوطنه .